عربي و دولي

دعوات للحشد وصلاة المغرب قرب باب الرحمة في الأقصى

Share Twitte

دعا الحراك الشبابي في القدس، اليوم الأربعاء، جميع الفلسطينيين إلى الاحتشاد وأداء صلاة المغرب في مصلى "باب الرحمة" في المسجد الأقصى المبارك مساء اليوم.

وقال الحراك في دعوته إن هذا النداء يأتي لجميع المسلمين ممن يستطيعون الوصول إلى المسجد الأقصى والصلاة في "باب الرحمة"، رداً على اعتداءات الاحتلال على المرابطين خلال الأيام الماضية، ودفاعًا عن مصلى “باب الرحمة” ومحاولات استهدافه من قبل سلطات الاحتلال.

وبدأ رواد ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بالتغريد عبر وسم “باب الرحمة النا”، و”هبة باب الرحمة تتجدد”.
 

وشنّت قوات الشرطة الإسرائيلية خلال الأيام القليلة الماضية حملة اعتداءات على المرابطين والمصلين في المسجد الأقصى، خاصة ممن يتواجدون في محيط مصلى “باب الرحمة”.

وتلك المنطقة الشرقية من المسجد كانت تسعى سلطات الاحتلال إلى تحويلها لكنيس يهودي ضمن مخططات التقسيم المكاني، لكنّ سواعد أهل القدس ورجال الدين حالت دون ذلك بفتح المصلى في الـ22 من شهر شباط/ فبراير من العام الماضي بعد سلسلة من الاعتداءات والاعتقالات والضرب والتنكيل بهم.

ومنذ ذلك الوقت، وما قبله أيضا، وقوات الاحتلال تُلاحق كلّ من يتواجد في مصلى “باب الرحمة” وتقتحمه ما بين الحين والآخر، ويدنّسه عناصر شرطة الاحتلال بأحذيتهم، ويصوّرون المتواجدين فيه وحوله.

ويخشى أهل المدينة من محاولة الاحتلال الالتفاف على هذا الانتصار ومحاولة إعادة إغلاق المصلى، بعدما أكد مجلس الأوقاف والشؤون الإسلامية أن شرطة الاحتلال حرّكت دعوى قضائية تُطالب فيها محاكم الاحتلال بإعادة إغلاق المبنى (باب الرحمة).

التعليقات
عرض التعليقات

اقرأ أيضا

الأكثر مشاهدة